01.09.2021
DGM - الحاسوب العملاق الجديد

المديرية العامة للأرصاد الجوية تعزز معداتها بحاسوب عملاق

لتحسين التوقعات والإنذارات الجوية وتحليل المناخ.

 

أطلقت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء إسم أمطار ""AMTAR على الحاسوب العملاق الذي اقتنته المديرية العامة للأرصاد الجوية لتحسين التوقعات والإنذارات الجوية وتحليل المناخ، حيث ستشرع الأسبوع المقبل في تشغيله النهائي بعد عمليات اختبار ونقل للتطبيقات والمعطيات الرصدية امتدت منذ شهر أبريل الماضي.

ويتميز هذا الحاسوب الجديد بقوته التي تفوق 120 مرة القوة الحقيقية لنظام الحوسبة السابق، مع قدرة إجمالية تبلغ 1 بيتافلوبس، أي مليون مليار عملية في الثانية، مما يجعل منه أقوى حاسوب عملاق على مستوى مراكز الأرصاد الجوية الأفريقية.
 

صورة الحاسوب العملاق "أمطار" AMTAR الدي تم تركيبه بالمديرية العامة للأرصاد الجوية


 وستسمح هذه القوة الحاسوبية من تحسين الدقة المجالية للنماذج العددية للتوقعات الرصدية لتصل إلى حوالي 1.5 كيلومتر مما سيمكن المديرية العامة للأرصاد الجوية تدريجيا من إصدار إنذارات أتوماتيكية بالظواهر الرصدية القصوى كالأمطار الغزيرة والعواصف الرعدية العنيفة وموجات الحرارة والبرد، وذلك على مستوى الجماعة بدل الإقليم.
 
 كما سيتيح ولأول مرة تشغيل نماذج جديدة لإنتاج "تنبؤات مجموعاتية أو تنبؤات احتمالية" ووضع عدة سيناريوهات مع معدل احتمال وقوعها وكذلك أوجه عدم اليقين أو الاختلافات.
 
 كما سيمكن هذا الحاسوب من تشغيل نماذج مناخية عالية الدقة لدراسة التغيرات المناخية ببلادنا وتقديم معلومات أدق حول آثارها على مختلف الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية.